loader

انعقاد الجلسة السنوية الـ 38 في سويسرا لعام 2020 في ظل تفشي كورونا

14-1-2021

انعقدت الجلسة السنوية الـ 38 في سويسرا يوم الأحد 22 نوفمبر / تشرين الثاني 2020م في مسجد نور الواقع في مدينة ويغولتينغين (Wigoltingen).

وبدأت فعاليات الجلسة برفع السيد وليد طارق تارنُتسر المحترم (رئيس الجماعة في سويسرا) ومولانا منير أحمد منور المحترم (المبلغ المسؤول) للواء الأحمدية، وتم افتتاح الجلسة بالدعاء الصامت.

وكان عدد الحضور خمسين تقريبًا، وذلك تطبيقًا لتعليمات سيدنا أمير المؤمنين أيده الله بنصره العزيز التي تم تلقيها عند الحصول على إذن بإقامة الجلسة، كما حضر عن طريق تقنية الاتصال المرئي 8413 مشارك من مختلف الدول حول العالم.

وتخلل البرنامج عدد من الكلمات التي تم إلقاؤها عن مواضيع متعددة منها: "التوبة والاستغفار.. دليل على رحمة الله" و"نظام الوصية.. نظام اقتصادي يقدمه القرآن الكريم" و"مصاعب تربية الأطفال وحلولها"، كما قام مولانا نصير أحمد قمر (وكيل الإشاعة الإضافي) بإلقاء خطاب حول "بركات الخلافة الخامسة" باللغة الأردية عن طريق تقنية الاتصال المرئي.

وقام رئيس الجماعة المحترم بإلقاء الخطاب النهائي بعنوان "وسائل التواصل الاجتماعي.. نعمة أم نقمة؟" باللغة الألمانية قبل أن يتم اختتام الجلسة بالدعاء الصامت. 


 

خطب الجمعة الأخيرة