loader
 

السؤال: ما الفائده التي يجنيها مدعي النبوه الكاذب؟

لا شيء. لذا لا أظن أنه وُجد مدعٍ نبوةً عبر التاريخ إلا وغلّف عباراته بغلاف من التضليل والغموض. أما أن يقول مباشرة وبوضوح تام أن الله أوحى إليه، ثم يذكر لنا هذا الوحي كله، ثم يُقسم أنه صادق كل الصدق في ذلك كله، ثم يضحي ويصبر على بطش الناس وإيذائهم فهذا محال عقلا.
لذا فالذي يدعي النبوة كذبا ويستمر في ادعائها، فليس إلا مجنونا.
أما العاقل الكاذب فإنها يختار طريقا سهلا لخداع الناس، وليس من هذا الطريق.
ثم لو حدث مثل ذلك جدلا، فلا بد أن يقتله الله شر قتلة، وأن ينهي دعوته.
ولكن الناس تنسب إلى البعض أنه ادعى النبوة ليبرروا كفرهم بالأنبياء الحقيقيين، وليثبتوا أن النبوة يركبها كثير من عشاق الشهرة والظهور والمال والجاه.


 

خطب الجمعة الأخيرة