loader
 

السؤال: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ومغفرته سالي هو ادا كان الجن نقيض الانس في القران فبمادا تفسرون ماجاء في سورة الناس ....من الجنة والناس . افيدونا جزاكم الله عنا وعن الاسلام خيرا

الجن ليسوا نقيض الناس، بل يعني لفظ الجن أحيانا فئة من الناس. والسورة تتحدث عن شياطين يوسوسون ويخنسون- أي يلقون الأفكار الشريرة والشبهات ويختفون- وهم على نوعين؛ جنَّة وناس. فباعتبار هذه الشياطين هم من البشر فهناك شياطين من عظماء الناس أي جنُّهم، وشياطين من عموم الناس، وكلاهما يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غرورا ويغرون بعضهم على المعاصي. أما باعتبار الجِنَّة تعني الشياطين غير المرئية – التي هي نقيض الملائكة لا الناس- فالآية تجمل في لفظ الناس الشياطينَ من عظماء الناس وعمومهم، ويصبح لفظ الجنة محصورا للشياطين غير المرئية في هذا الوجه.
تميم أبو دقة


 

خطب الجمعة الأخيرة