loader

جهود الجماعة ومنظمة الإنسانية أولا في غانا في أعقاب تفشي فيروس الكورونا

29-6-2020
مساعي الجماعة الإسلامية الأحمدية في غانا في ميدان خدمة الخلق

قامت الجماعة الإسلامية الأحمدية في غانا بعدد من الأعمال الخيرية في مناطق مختلفة في ظل الأضرار التي لحقت بالمواطنين جراء انتشار فيروس كورونا.

قامت الجماعة المحلية في منطقة كاسوا Kasoa بجمع مبلغ 3850 سيدي غاني ثم تم توزيع المبلغ على 75 من الفقراء والمحتاجين. كما قامت منظمة الإنسانية أولًا بمنح الجماعة المحلية في المنطقة عددًا من المواد التموينية مثل الأرز والسمك ورب البندورة بالإضافة إلى الزيت وتم توزيع هذه المواد على المحتاجين.
وقد قامت المنظمة بتوزيع الطعام على 500 محتاجًا في حلقة لومناوا Lomnawa الواقعة في نفس المنطقة، كما تبرع أحد الإخوة الأحمديين لمنطقة كاسوا بكمية من الأرز والمعقمات بالإضافة إلى الكمامات ومبلغ 5000 سيدي غاني نقدًا ليتم توزيعها على المحتاجين وبلغ عدد المستفيدين من تبرعاته 100 شخصًا محتاجًا.
هذا وقد قامت مجموعة إخوة أحمديين من منطقة منكسيم Mankessim بقيادة مولانا الحافظ عبد الناصر المحترم أحد مبلغي الجماعة بزيارة اثنتين من المستشفيات والتبرع لهما بكمامات جراحية وأخرى مصنوعة في المنزل بالإضافة إلى المناديل والمنظفات والمعقمات وكمية من الفواكه وغيرها من المواد، وقامت إدارة المستشفيات بشكر المجموعة التي تبرعت بدورها بمواد بلغ ثمنها 6000 سيدي غاني تقريبًا.
وتم جمع مبلغ 17600 سيدي غاني من قبل الجماعة المحلية في منطقة أكرا Accra ليتم شراء مواد مثل الأرز والسمن والسكر والشاي وغيرها من المواد، ثم تم توزيع هذه المواد على المحتاجين في المنطقة. كما تم توزيع ما يزيد على 2 طنّ من السكر والأرز على المحتاجين في شهر رمضان الفضيل. وقامت الجماعة بتوزيع مبلغ 10000 سيدي غاني على عدد من المحتاجين.
وبالإضافة إلى ذلك قامت الجماعة في منطقة الشمال الغربي Upper West Zone بتوزيع مبلغ 30000 سيدي غاني نقدًا وكمية من المواد الأساسية مثل السكر والأرز على الفقراء والمحتاجين، كما وزعت الصابون السائل ومعقمات الأيدي على المساجين في المنطقة.
وأما في منطقة أسيكوما بيدم Asikuma Bedum Zone فقد قامت الجماعة المحلية فيها بتوزيع مساعدات بلغت قيمتها 4750 سيدي غاني على المحتاجين، وكانت المساعدات تحتوي على مواد تموينية مثل الأرز والطحين والزيت بالإضافة إلى بعض البهارات والمصابون وغيرها من الحاجيات الأساسية، كما قامت بتوزيع الوجبات الغذائية على عدد من المساجين بمناسبة عيد الفطر السعيد.

 


 

خطب الجمعة الأخيرة