loader
 

السؤال: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سؤالي يقول ما هي قرآت القرآن السبع ؟

لقد سمح الرسول (ص) للقبائل أن يُخرجوا الأحرف كما كانوا ينطقونها، ولم يلزمهم بطريقة قريش في النطق.
فيما يلي بعض الأمثلة:
بعضهم كان يقول: عتى عين بدل حتى حين.
بعضهم يقول: أنطيناك بدل أعطيناك.
بعضهم يحول القاف جيما مصرية.
بعضهم ينطق الضاد كالظاد تقريبا.
القاف أيضا متفاوتة بين قبيلة وأخرى.
أيضا الهمز مختلف، بعضهم يهمز وبعضهم يسهل، مثال: مؤمنون يقرؤها البعض: مؤمنون.
نتج عن هذا وغيره من أمثلة قراءات عديدة. ولفظ سبعة يراد به الكثرة وليس العدد حصرا.
اليوم اندثرت كثير من اللهجات، ولم يعد أحد يقول: عتى عين، ولا أنطيناك.
إذن هذه الأحرف هي للتسهيل، لأن القبيلة لم يكن بمقدورها أن تغير طريقة إخراج الحروف بسهولة.
وهذه الأحرف لم ينتج عنها أي تغيير في المعنى. ولا تغييرا في الكتابة. بل هو مجرد اختلاف في نطق بعض الأحرف.


 

خطب الجمعة الأخيرة