loader
 

السؤال: السلام عليكم هل ترديد أسماء الله الحسنى مرة بعد اخرى ذكر لله

 ترديد أسماء الله تعالى الحسنى وصفاته خير كله، وهو ضمن صيغ ذكر الله تعالى ،لكن من لوازمه التفكر والتأمل والتحقق بمعانيها حتى تتجلى على السالك آثارها ويتصبّغ بصفاته واكتساب حبه خُلقاً وحالاً ..  

يقول سيدنا الخليفة الثاني رضي الله عنه:

{..هناك طريق آخر للذكر غير الصلاة. والدليل على ذلك هو قوله تعالى في سورة النساء: { فإذا قضيت الصلاة فاذكروا الله قياما وقعودا وعلى جنوبكم}. نستخلص من هذه الآية أنذ هنالك ذكرٌ غير الصلاة. فلا يكفي ما تحتويه الصلاة من أسماء الله الحسنى بل لا بد من الذّكر غير ذكر الصلاة، وإلا لما قال تعالى {فإذا قضيتم الصلاة فاذكروا الله قياما وقعودا وعلى جنوبكم}  (النساء:104)

ومن صيع طرق الذكر الأخرى كما يذكر حضرته :{بيان أسماء الله الحسنى على رؤوس الأشهاد، والدليل عليه هو ما جاء في المدثر: {يَاأَيُّهَا الْمُدَّثِّرُ *قُمْ فَأَنْذِرْ * وَرَبَّكَ فَكَبِّرْ * وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ * وَالرُّجْزَ فَاهْجُرْ * وَلَا تَمْنُنْ تَسْتَكْثِرُ * وَلِرَبِّكَ فَاصْبِرْ *} (المدثر: 1-8) أي شرح عظمة ربويية الله تعالى وهذا هو الذكر المامور به في حقيقة الأمر.. فالذكر بهذا الطريق هو بيان صفات الله والدعوة للإيمان بها وللتخلق بأخلاقه سبحانه.

لمزيد تفصيل يرجى مراجعة كتاب {الذكر الإلهي} لحضرة الخليفة الثاني رضي الله عنه في مكتبة الموقع.


 

خطب الجمعة الأخيرة