loader
 

السؤال: قد قال رسول الحق صلى الله عليه وسلم بأن الخلافة في قريش ولكن ما نراه عندكم هو العكس فالخلافة عندكم من قاديان من أناس أصولهم هندية فكيف ذلك؟

لم يأمر الرسول (ص) بأن يكون خليفته من جنسية معينة، أو من قبيلة محددة. وليس هنالك أي دليل على ما تقول سوى مرويات ضعيفة. ثم هي تتعارض مع القرآن الكريم، حيث يقول الله تعالى (إن أكرمكم عند الله أتقاكم)، ومع الحديث الشريف (لا فضل لعربي على عجمي إلا بالتقوى). ثم إن الله تعالى يقول (وإن تتولوا يستبدل قوما غيركم ثم لا يكونوا أمثالكم)، أي أنكم إذا ابتعدتم عن الدين وضللتم فإن الله يأتي بقوم آخرين، ليسوا قرشيين فحسب، بل ليسوا عربًا. ثم إن الحديث النبوي الشريف الذي يرويه البخاري في شأن نزول آية سورة الجمعة (وآخرين منهم لما يلحقوا بهم)، حيث سئل النبي (ص) عن هؤلاء الآخرين ثلاث مرات، فأشار إلى سلمان الفارسي وقال: لو كان الإيمان معلقا بالثريا لنالَه رجل من هؤلاء. فهذا الحديث دليل آخر.


 

خطب الجمعة الأخيرة