loader

تفسيرات

إن الخطأ الشائع بين عامة المسلمين أن ذكر موضوع الساعة وظهور المسيح الدجّال ويأجوج ومأجوج وطلوع الشمس من مغربها، إنّما هو ضرب من إضاعة الوقت والجهد وانصراف عمّا هو أهمّ، لذلك تجد أن من النادر ورود ذكر هذه المواضيع على ألسنة علماء اليوم. إنَّ المطَّلِع على دراسات العلماء المسلمين من السلف الصالح يجد

تتحدث هذه الآية الكريمة -بإجماع الآراء- عن موضوع الإسراء المحمدي العظيم. ولكن مسألة الإسراء في حد ذاتها تعتبر إحدى المعضلات التي اختلف المفسرون القدامى والمحدَثون حولها، وذلك لكثرة الأحاديث والروايات وتضارب الآراء حولها. ولقد جرت عادة غالب المسلمين أن يجمعوا بين واقعة إسراء الرسول وواقعة عروجه

"حقيقة الجنة والجحيم" هي فقرة من كتاب "فلسفة تعاليم الاسلام" للامام المهدي والمسيح الموعود عليه السلام, وأصل هذا الكتاب القيم محاضرة من تأليفه ألقاها أحد تلاميذه حضرة عبد الكريم السيالكوتي (رضي الله عنه) في مؤتمر للأديان بلاهور الهند بتاريخ 26-28 ديسمبر 1896.

"حقيقة الملائكة" هي الفقرة الأولى من محاضرة عن الملائكة ألقاها حضرة ميرزا بشير الدين محمود أحمد ( رضي الله عنه ) الخليفة الثاني للإمام المهدي والمسيح الموعود عليه السلام. وكان ذلك في إجتماع عقدته الجماعة الإسلاميّة الأحمديّة في أواخر ديسمبر من سنة 1920.

 

أخبار الجماعة

خطب الجمعة الأخيرة